recent
أخبار ساخنة

رخصة السياقة البيومترية في الجزائر

رخصة السياقة البيومترية في الجزائر




رخصة السياقة البيومترية في الجزائر



 

أطلقت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، اليوم الأحد، رخصة السياقة البيومترية، تحت إشراف الوزير نور الدين بدوي و بحضور أعضاء من الحكومة.


وتتضمن الرخصة (بالتنقيط) الجديدة 24 نقطة و تنقص مع ارتكاب كل مخالفة مرورية وهي أربعة أنواع من المخالفات تصنف من الدرجة الأولى وهي الأقل خطورة إلى الدرجة الرابعة وهي الأكثر خطورة، ويلزم كل مرتكب مخالفة من الدرجات الأربع المتضمنة في سلم النقاط لرخصة السياقة بالتنقيط المتكونة من 24 نقطة بالنسبة إلى السائقين العاديين و12 بالنسبة إلى المبتدئين، بتسديد الغرامة المالية عن المخالفة المرتكبة مع خصم النقاط، في مدة حددت بـ 15 يوما.


وصرح نور الدين بدوي أنه سيتم تجريب رخصة السياقة البيومترية كمرحلة أولى ببلديات العاصمة و مبدئيا بأربع بلديات نموذجية الجزائر العاصمة، بابا حسن، الدار البيضاء، القبة، كما سيتم تعميمها على باقي بلديات الوطن نهاية السنة الجارية.


مشيرا على هامش إطلاق أولى رخص السياقة البيومترية، أن الشباك الإلكتروني سيتم تعميمه على التراب الوطني هذه السنة، في انتظار إصدار البطاقة الإلكترونية لتسجيل المركبات و إطلاق البطاقة الرمادية الإلكترونية في شهر سبتمبر 2018


و تم إطلاق الرخصة البيومترية بالمركز الوطني لإنتاج السندات و الوثائق المؤمنة بالحميز.








تزويد البلديات بقارئات الكترونية بداية من الشهر المقبل


وأوضح وزير الداخلية نور الدين بدوي، خلال مراسيم تسليم النسخ النموذجية  لرخص السياقة البيومترية  ببلدية باب الزوار في العاصمة، أهمية الوثيقة في تحقيق السلامة المرورية. فاعليتها في التقليل من حوادث المرور من خلال اعتماد نظام التنقيط. كما أكد على دور اهميتها في زيادة فاعلية تدخل مصالح الامن و الدرك عند معاينة المخالفات، و سحب النقاط و دفع المخالفات عبر النظام اللإكتروني . مضيفا بان المرحلة الأولى  لتزويد  البلديات بـ”القارئات الالكترونية” التي سوف تسمح بقراءة بطاقات التعريفة و الرخص، ستكون خلال الشهر المقبل،  في انتظار تزويد  مصالح الامن و الدرك بها .

و أشار بدوي بان عملية منح الرخص البيومترية سيكون كبداية في بلديات نموذجية  في العاصمة، على ان تعمم عبر باقي بلديات الوطن قبل نهاية 2018 تماشيا مع تعميم الشباك الإلكتروني عبر كل الوطن.

استحداث “المندوبية   الوطنية  للأمن  عبر الطرقات


كما تحدث بدوي عن استحداث “المندوبية الوطنية للامن عبر الطرقات” ، التي سترى النور  في القريب العاجل،تتكفل حسب الوزير بإعادة تنظيم السلطات العمومية  في ميدان السلامة المرورية، كما سيعهد لها بتنسيق النشاطات المتعلقة بالأمن في الطرقات مع كل المتدخلين خاصة النقل والامن و الدرك عبر تسيير البطاقيات الوطنية لرخص السياقة و مخالفات قواعد المرور و بطاقات ترقيم السيارات و الرخص عن طريق النقاط و المعالجة اللالية .

  تعميم  نظام الشباك الالكتروني بداية من السنة الجارية


و في اطار توضيحه لبرنامج “الشباك الالكتروني”، اكد  وزير الداخلية توجه مصالحه   الى تعميمه  على مستوى كل التراب الوطني بداية من هذه السنة في  انتظار دخول “الطاقة  الكترونية لتسجيل المركبات” حيز الخدمة شهر سبتمبر 2018. إضافة الى حرص الوزارة على التوجه   لانشاء “بلدية الكترونية و عصرية مزودة باحدث التقيات”، خدمة للمواطن و هي التي ستوفر للمواطنين   كل الخدمات بشكل الكتروني في اطار شباك يضمن ثلاث خدمات أساسية: خدمة الوثائق البيرمترية الالكترونية و خدمة الوثائق الإدارية اللالكترونية و طلب مختلف الرخص  او الخدمات الاجتماعية ..

رقم تعريفي لكل مواطن للتعامل مع الإدارات


وعاد بدوي للحديث عن نظام “رقم تعريفي لكل مواطن”، وهو النظام الذي يعتمد عليه المواطن حاليا في تعاملاته في كل الإدارات العمومية. مؤكدا بان مصالحه   في صدد ابرام اتفاقية مع بريد الجزائر  لايصال البطاقات  التعريف  البيومترية الى المنزل مع الرقم السري الذي يسمح له بالاستفادة من الخدمات الالكترونية . مشددا على ان الفترة القادمة ستعرف  ثورة الكترومية تمكن المواطن من  الاستفادة من كل لخدمات من خلال البوابة الإلكترونية ، عبر  الهواتف الذكية(سمارت فون)  .


google-playkhamsatmostaqltradent